الدرك الوطني

مســـــتجدات | يوم 28 أكتوبر 2020

الدرك الوطني يضع مخططاً خاصاً بمناسبة المولد النبوي الشريف

 
    تحل الإحتفالات بالمولد النبوي الشريف لهذه السنة 1442 هجرية، الموافقة لسنة 2020 ميلادية، في ظلّ ظروف غير مسبوقة يشهدها العالم والجزائر، نتيجة لتفشي وباء كورونا المستجد (كوفيد- 19)، إذ عمدت السلطات العليا للبلاد إلى إتخاذ جملة من التدابير الوقائية للتصدي لهذه الجائحة بهدف تحقيق سلامة المواطنين وحماية الصحة العمومية.
 
 
    في هذا الصدد وفي ظلّ هذه الظروف الإستثنائية، ومن أجل تهيئة الأجواء الأمنية للمواطنين، قصد السماح لهم بالإحتفال بهذه المناسبة في أجواء آمنة تسودها السكينة والطمأنينة، وضعت قيادة الدرك الوطني مخططاً أمنياً وقائياً خاصاً بهذه المناسبة، لتأمين مختلف الفضاءات الإحتفالية، وكذا شبكة الطرقات الواقعة ضمن إقليم الاختصاص، حيث تم اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية اللازمة، وهذا بوضع تشكيلات أمنية من أجل ضمان مراقبة فعّالة للإقليم وتجسيد التواجد الدائم والمستمر في الميدان.
    يعتمد مخطط الدرك الوطني الموضوع بهذه المناسبة على العمل الجواري وتثمين الخدمة العمومية حفاظا على الأمن والسكينة العموميين كما تم اتخاذ جملة من الإجراءات الميدانية لمحاربة الإتجار بالمفرقعات والألعاب النارية حفاظا على الصحة العمومية وتكثيف الدوريات لضمان التدخل السريع والفعّال عند الضرورة.
 
    تضع مؤسسة الدرك الوطني في خدمة المواطنين في كل وقت ومكان، الرقم الأخضر (10.55) لطلب النجدة والإسعاف أو التدخل عند الضرورة، وكذا موقع «TARIKI» عبر الأنترنيت، ومن خلال صفحة الفايسبوك، للإستعلام عن حالة الطرقات، بالإضافة إلى الموقع الإلكتروني للشكاوى المسبقة والإستعلام عن بعد «www.ppgn.mdn.dz ».
    في الأخير، يسرّ قيادة الدرك الوطني أن تتقدّم إلى كافة المواطنات والمواطنين الجزائريين بأحرّ التهاني بمناسبة المولد النبوي الشريف، وتهيب بهم أن يلتزموا بالتدابير الوقائية المتخذة من قِبل السلطات العليا للبلاد، وأن يتحلّوا بقواعد السلامة والصحة العمومية.

   


مزيدا من المستجدات