2021.10.04
إفتتاح سنة التحضير القتالي 2022/2021 لقيادة الحرس الجمهوري


تنفيذا للتوجيهة السنوية لتحضير القوات، الصادرة عن القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، أشرف السيد الفريق الأول قائد الحرس الجمهوري يوم 03 أكتوبر 2021 على مراسم إفتتاح سنة التحضير القتالي لقيادة الحرس الجمهوري لسنة 2021/2022، على مستوى الفوج الثالث الآلي للتدخل الشهيد "أحمد رزيق"، بمشاركة جميع هياكل ووحدات قيادة الحرس الجمهوري تحت شعار:" تضحية، وفاء، إخلاص ".


  

السيد الفريق الأول في كلمته بالمناسبة، نوه بضرورة مضاعفة الجهود من أجل التحضير القتالي الجيد وكذا التكوين المستمر والمتواصل للأفراد وأهمية جاهزية الوسائل والمعدات لضمان السير الجيد والمنظم للأعمال المسندة والنشاطات المنوطة بقيادة الحرس الجمهوري.

تخلل حفل الافتتاح عدة نشاطات تمثلت في:

  • عرض شريط فيديو بعنوان: "الحصيلة السنوية لمختلف نشاطات قيادة الحرس الجمهوري لسنة 2021/2020".
  • الأعمال المنفذة والتقييم العام لنشاطات السنة التدريبية المنصرمة وكذا الاستعدادات والتحضيرات للسنة التدريبية الحالية والأهداف المسطرة.

  

كما تم تنظيم ورشات وفضاءات للوسائل والقوى المسخرة لاسيما ورشة الموسيقى المعدات الخاصة بالحراقين، تجهيزات الحماية لأفراد التدخل الخاص، العربات المدرعة الخفيفة نمر-2.

السيد الفريق الأول قائد الحرس الجمهوري قام بتفقد ومعاينة مختلف الورشات المنظمة بالمناسبة وكذلك الإشراف على الاستعراضات والتمارين التخصصية والمركبة وكذا العروض الرياضية المقدمة من طرف أفراد مختلف وحدات الحرس الجمهوري والتي أبانت عن إحترافيتهم وتحكمهم العالي في المعدات الموضوعة تحت تصرفهم.

في هذا الإطار تواصل السيد الفريق الأول مع كافة المشاركين، مشجعا إياهم على بذل المزيد من المجهودات للرقي بالحرس الجمهوري إلى مصاف النخبة والتميز.


    


    


    

يعكس تنظيم هذا النشاط، بالغ الإهتمام الذي توليه القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي للتدريب والتحضير القتالي للقوات، بغية السير الحسن للأعمال والمهام المنوطة في ظل الوفاء التام بالالتزامات والأداء الأمثل للواجبات، دفاعا عن الوطن وحفاظا على سيادته بدحر كل المحاولات الدنيئة للمساس بأمن الدولة واستقرار الأمة.



   


مزيدا من المستجدات