بيان لوزارة الدفاع الوطني
06 أوت 2020

بيــــان لـــوزارة الـدفـــاع الـوطـنـي

      بعد الفاجعة الأليمة التي ألمّت بلبنان الشقيق، عقب انفجار مرفأ بيروت وما خلفه من خسائر بشرية وأضرار مادية كبيرة، وفي إطار التضامن مع الشعب اللبناني، أجرى السيد الفريق السعيد شنڨريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي اتصالا هاتفيا صباح اليوم 06 أوت 2020 مع الفريق الأول جوزيف عون، قائد الجيش اللبناني، قدم له التعازي الخالصة ومشاعر التضامن والتآزر على إثر هذا الحادث الأليم، وأكد له وقوف واستعداد الجيش الوطني الشعبي لتقديم العون والمساعدة الضروريين.

      وفي هذا الإطار وبناء على تعليمات السيد رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، تقرر وضع تحت تصرف القوات المسلحة اللبنانية مستشفى عسكري ميداني وفريق طبي لتقديم الإسعافات والعلاجات الطبية اللازمة وهذا، إضافة إلى جملة المساعدات التي قررها السيد رئيس الجمهورية المتمثلة في تخصيص (04) طائرات شحن من القوات الجوية محملة بالمواد الغذائية والطبية والصيدلانية والخيم والأغطية وكذا أطقما من الأطباء والجراحين وفرق الحماية المدنية، فيما ستبحر باخرة جزائرية على متنها شحنات من مواد البناء للمساعدة في إعادة بناء وتعمير ميناء بيروت والمناطق المتضررة من الانفجار.


   


مزيدا من المستجدات