24 أكتوبر 2019

الفريق أحمد ڤايد صالح يشرف على مراسم المقابلة النهائية لكأس الجزائر العسكرية لكرة القدم في طبعتها الـ47

      في إطار اختتام رزنامة النشاطات الرياضية السنوية للجيش الوطني الشعبي 2018/2019، أشرف السيد الفريق أحمد ڤايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، على مراسم المقابلة النهائية لكأس الجزائر العسكرية لكرة القدم، في طبعتها السابعة والأربعين، اليوم 24 أكتوبر 2019، بمركز تجمع وتحضير الفرق الرياضية العسكرية/بن عكنون/الناحية العسكرية الأولى.

  

      وقبل انطلاق هذه المقابلة التي جمعت بين فريـــق الناحية العسكرية الأولى وفريق الدرك الوطني، قام السيد الفريق بالإشراف على مراسم تسمية المركز المذكور باسم الشهيد البطل مسعود بوجريو، وذلك بحضور أعضاء من عائلة الشهيد الذين تم تكريمهم بهذه المناسبة.

  

  

      السيد الفريق تابع بعد ذلك عرضا شاملا حول هذا المركز، قدمه قائده، تضمن حوصلة شاملة حول نشاطات المركز وعرض حال حول المنشآت الرياضية الجديدة التي انتهت الأشغال بها وتلك المتواجدة في طور الإنجاز، هذه المنشآت التي أولت لها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي كل الرعاية اللازمة من أجل تجهيزها بكافة التجهيزات الرياضية الحديثة، وفق المعايير العالمية المعمول بها في هذا المجال، من أجل توفير الظروف اللائقة لتحضير رياضيينا العسكريين في أحسن الظروف، والمساهمة في تحقيق نتائج ممتازة على الصعيدين الوطني والدولي، تليق بسمعة الرياضة العسكرية في الجيش الوطني الشعبي.

  

      كما اغتنم السيد الفريق قرب حلول الذكرى الخامسة والستين لاندلاع ثورة أول نوفمبر 1954 الخالدة، لتذكير الحضور بأهمية ترسيخ قيم ومبادئ الثورة المباركة في الذاكرة الجماعية للشعب الجزائري وضرورة التأسي بصناع هذه الثورة المعجزة التي أثبتت وستبقى تثبت يقينا، بأن الجزائر التي انتصرت بالأمس على المستعمر الغاشم، ستعرف دوما كيف تواصل مشوار نصرها، ودرب انتصارها، كما أشار إلى حرص القيادة العليا على توفير كافة الوسائل المادية والموارد البشرية اللازمة من أجل تطوير الرياضة العسكرية، مما ساهم ويساهم في تحقيق نتائج باهرة في هذا المجال على الصعيدين الوطني والدولي.

  

      وبعد نهاية المباراة، سلّم السيد الفريق الكأس لأعضاء الفريق الفائز بهذه المقابلة.

  

  

   


مزيدا من المستجدات