الدرك الوطني
مـركـــز الـبحـث والـتطــويـر
 
    مركز البحث والتطوير للدرك الوطني (م.ب.ت-دو) هو مؤسسة عسكرية ذات طبيعة علمية وتقنية (EMST)، تم إنشاؤه سنة 2006 في إطار مخطط العام لتحديث المؤسسة.

    

 
المهام
 
    يتدخل المركز كهيكل دعم علمي وتقني لمهام الدرك الوطني. فهو يشكل أداة دعم لتحسين الخدمة والابتكار داخل المؤسسة.
    من حيث نشاطه ووفقًا للمهام الموكلة إليه ، يقوم المركز بأنشطة تتعلق بمجالات اهتمام الدرك الوطني وفقًا لتوجيهات القيادة وتنفيذا لمخطط التوجيه الشامل المقرر لجميع هياكل البحث والتطوير داخل الجيش الوطني الشعبي.

    

    ولهذا الغرض، يقوم المركز بنشاطات تهدف إلى:
 
  • مرافقة عمليات التفكير داخل الدرك الوطني؛
  • اقتراح حلول للمشاكل المطروحة بما يسمح بتحسين الخدمة ؛
  • المساهمة في تكييف التقنيات الجديدة مع بيئة العمل؛
  • المشاركة في صيانة وتطوير الوسائل العملياتية.

    يعمل المركز وفقًا للمبادئ التالية:
 
  • البحث والتطوير الذي يحقق قيمة مضافة مؤكدة للممارسة العملياتية؛
  • إنتاج وجمع الأفكار المبتكرة و الإستشرافية ؛
  • التنسيق الدائم مع الهياكل والوحدات؛
  • التعاون الوثيق مع الشركاء العسكريين والمدنيين.

    وبشكل أكثر تحديدًا، يتم تنفيذ أنشطة البحث والتطوير في المركز وفقا للأشكال التالية:
 
  1. مشاريع البحث والتطوير.
  2. أنشطة التجارب والتقييم.
  3. اليقظة والدراسات الإستشرافية.

    

التنظيم
 
    تبعا لقرار إنشائه، يعمل المركز وفقًا لمبدأ "التسيير حسب الهدف" ، مما يضمن كل المرونة فيما يتعلق بالتعبئة الدقيقة والمؤقتة للوسائل والموارد التي يتطلبها التسيير حسب المشروع:
 
  • على المستوى التنظيمي: يتكون المركز من دوائر ومختبرات ومكاتب الدعم التقتي.
  • على المستوى الوظيفي: ووفقًا لمبدأ "التسيير حسب الهدف" (المادة 23 من قرار الإنشاء)، وبالإضافة إلى مخطط العمل السنوي المصادق عليه، يتم تنظيم المركز على شكل أقطاب علمية تغطي العديد من المجالات والمحاور البحثية المتخصصة وهي:
  1. المواد الأمنية والكشف عن المخدرات؛
  2. تكنولوجيا التعرف البيومتري؛
  3. الإجرام السيبراني و الحركية؛
  4. المسار المهني و الاستعمال؛
  5. دعم الأدلة الجنائية؛
  6. تحليل المعطيات؛
  7. الحلول الخاصة - التجارب والتقييم.